منتديات الموج الهائج- تسونامي
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
مرحبا بك في منتديات الموج الهائج- تسونامي

لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

منتديات الموج الهائج- تسونامي


 
الرئيسيةبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم بمنتديات الموج الهائج-تسونامي




Secrets de vente



شاطر | 
 

 خواطر الاديب مداحي العيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمر الليالي
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 17/07/2011

مُساهمةموضوع: خواطر الاديب مداحي العيد   السبت أغسطس 06, 2011 5:33 pm

[

خاطرة الشاعر مداحي العيد الجزائري
خاطرة الشاعر مداحي العيد الجزائري
))) دموعك انسابت من على الخدود
))) فحكت حزنها الشديد
))) سقت تلك القطرات جفاف الورود
))) فانبعثت من تلك الأزهار رائحة العطر الموجود
))) آهٍ من حر الآهات التي تكوي قلوب العاشقين بعد الغروب
))) فأين أجد ظلها الذي يظللني من حر وهج الصيف وأنعم بنسيم الخريف
))) آه أنا العاشق الذي يهوى جمال الورود
))) طبي نفسا وامسحي دموعك فأنا سأهبك عطفي فنحن كلانا في واد الشرود من ذلك أغصان عشقك بنيت عشا واسعا يحضننا نحن الإصنين فلا تخشي شيئا فأنا سأحميك من زمهرير الشتاء القاسي
))) حبك منحني أغلى شيء في الوجود منحني الآمان والإطمئنان فأي أمنية أطلبها


خاطرة أبى المجد أبى المجد الشاعر مداحي العيد

أبى الإبداع إلا
أن يُعانق مجد العلاء ))))

يضحي بكل ما لديه
من أجل كلمة الضياء)))

يُسافر إلى كل مكان
باحثا عن لؤلؤٍ براق
يجعلونه في جيد الحسناء )))

رغم الجهد والتثبيط ومكائد الأعداء)))
ماض الإبداع في طريق طويلة لا يدري
أين يحط رحاله بعد كرب الهيجاء)))

إلا أن الغبداع يريد أن يرقى
إلى أعلى قمة ربما إلى الجوزاء ))))

لا يؤمن بالمستحيل فلا يوجد المستحيل
إلا في قواميس التعساء))))

خاطرة زهرة السوسن ))) الشاعر العصامي مداحي العيد

))))))))))))))))))))))
إزداد أمل القلب برؤياك
قدشممت يا زهرة السوسن شذاك
فأحسست بغبطة تغمر قلبا رآك
أغدقي عليّ من أريجك
الذي أراح قلبا مثقلا بالهموم
إنه قد راح مطمئن البال
كأنه لم يُصب بيأس الحال
أنا الشاعر ما زلت أبحث عن نفسي فيك
فانت البستان الذي احتضنني عشية التيهان
قد أبكاني حر اللقاء فكيف لا يُبكيني وداع الفراق
وأنت توأم روحي وبلسم جراحي
التي تنزف من بُعد المقام

خاطرة اللهب
دعي حبا لا تقدرينه
فالحب أس الحياة
دعيني وشأني
أسافر مع الأحزان
دعي أشق طريقي
لعلي أجد امراة تخفف
من أحزان الوجدان
إن فلب المحب
لا يستطيع أن يغدر
ولو بطفل لا يدرك
قداسة الحب الذي يلتهب
كشمعة بين ليلة الحرمان
خاطرة روعة الخلق)))))))))))) الشاعر العصامي مداحي العيد


كلما رأيت جمال الطبيعة
إلا واهتز كياني كله
يا لروعة الخلق

ولكن من منا يتفكر
في خلق السموات والأرض
ينظر ولو لحظة في نفسه

كل شيء خُلق متوازنا
بدقة متناهية

إن دمعي ليسيل
عندما يشاهد نجوم
المجرة تضطرب نفسي
وينتابها الخوف
أليس لهذا الكون
الفسيح حد ينتهي
إليه إلا في خيالنااللامحدد
آه أن نفسي شعرت بجلال عظمة
خالق هذا الكون الكبير
إنها الآن تبكي نادمة
على كل ذنب ارتكبته
ساعة ضعف الإيمان
قد تداركته رحمة المولى
فأرته من أسرار حكمة الخلق
ما قد أثارت أوتار نفسي
فأصدرت مختلف الألحان الجميلة

ولولا تلك النفحات الربانية
لما أدرك الإنسان سر وجوده
على وجه البسيطة
ها أنا أعترف أمام نفسي
الأمارة بالسوء بالضعف

فأنجدني يا خالق هذا
الكون من العدم
وجعلت فيه أنوار تبدد
ظلمات الجهل المتراكم

في نفوسنا التي تعدعي دائما
بأنها على ما يرام
لتفسح المجال لشهواتها أن تفعل
ما تشاء دون وازعٍ ضمير

خاطرة المآسي

صباح عم فيه الاضطراب
فانهمرا فيه دموعٌ وخضبت جراحُ
صباح بزغت من رغم تلك الجراح
فجر حريةٍ كل شيء فيها مباح
صباح كشف عن ما في قلبه من أوجاعٍ
جرعتنا مرارتها الأقداحُ

أيها هذا الصباح الذي نُزعت فيه
ألف زهرة ترعى من رحيقها الحشرات
شوهوا وجه الحياة فلم نعد نرى احمرار
غروب الشمس على ورق شجرة التفاح

خاطرة الأكمام المتفتحة


خاطرة الأكمام المتفـتحة
الشاعر مداحي العيد
=====
زهرة الصباح تنفـتح أكمامُها
ليراها كل العاشقين

تبعث بشذاها لشيم أريجها
كل المتجولين

فأنا شاعر يحب رونق
لمعان أمواج البحر الهادئة
في صباح يوم جديد
يعكس ضوء الشمس
لمعان الجليد
فانبعث بخار الماء
مستعدا للصعود
كي يروي حقول المُريد

فلولا تلك الأشعة المنبعثة
القادمة من بعيد
لما جدّدتْ الحياة نفسها
ولما ازدهرت أكمام الورود
ولما نضجت ربائب العنقود


آه أيها القلب المشتة بين القلوب الطيبة

ألا تكـتفي بحب واحد بقلب واحد بحلم واحد

ها أنت تريد أن تغرف من كل الينابيع
ها أنت تطمع أن تنهل من كل المعارف
ولكن ينابيع الحياة لا ينفد ماؤها الجاري

من منا يُعانق أكمام زهرة متألقة
وحيدة بين تلك الأشجار العملاقة
التي لم تعـــــــبأ بجمال زهر
يحتاج إلى حنان ودفئ الفؤاد

اطرة البحث عن الحب المفقود .لشاعر العصامي مداحي العيد
)))))))))))
أحببتك قبل أن أراك
ولما رأيتك ازداد قلبي شغفا بمحياك

فسبحان من ركبك
في أحسن صورة

تُسعد قـلب من يلقاك

رأيت في بهجة سروري

لم تُــفارق صورتك خيالي

بتّ أعد نجوم الليالي

لقد عانقتك أشواقي
خوفا من لحظة الفراق

مشرد أنا وتائه بين قلبين
أسرتهما عينا الغزال

ظلم من شبهك بالقمر المنير

وبالشمس المشرقة بعد الديجور

لم يـبتسما عن ثغرٍ ولم
يردّا يوما من الأيام سلامي

أيها العالم المجنون رد علي حبيبة العمر

التي منحتني السعادة بين كفيها الدافئين

منحتني حنانها الدفين المكنون في قلبها

المتشوق دائما إلى قبلة الحبيب
الساخنة التي تـُذيب خصومة الخلاف

ها أنا أبحث عنك في كل رحبة

عسى أن أجدك يا لؤلؤة الزمان
ويا حديــــقة الريحان

أريد أن أحمل جمال العالم في قلبي

لكن لم أ ستطع إن قلبي
لا يحتمل شدة الإمتحان

فكل هذا الحسن المنتشر بين أرجائها

لم يزدنا إلا ميولا و شغـفا بروعة تلك الألحان

آه إنني أحبك حب حتى الجنون

ولكن عندما أراك يُفتح لي سرك المكنون

أرى العالم كله بــين تلك العيون

وينشر الغروب أشعته الحمراء الفاتنة

ليسحر بـــها قلوب الناظرين

ولكن يا للأسف ألف الناس

روعة الجمال الحسان

فلم يُعيروه أدنى اهتمامهم

فأصبحت عقولهم بليدة
ومشاعرهم أشدّ قسوة من صخور الصوان

حبك هو الذي علّمني

كيف أقـتـفي خطوات الدلال

لأعرف بعضا من أسراراه

المتلألئة بين دجى الليالي

حبك علمني أن لا أبغض أحدا

مهما كانت شدة عداوته لي

عسى أن تنقلب العداوة محبة خالصة

ترفعني إلى أعلى منزلة المجد

كوني سندي كالسيف المهنّد

تدافعين عن موهبتي شاعر

يقود أمته من نصر إلى نصر

عشقـتك وندمت على عشق إياك

لأنك تركت قلبا رغم شدة الهلاك

ناديتك فلم تجيـبي ندائي

فهل بدّلتْ محبتك بالعداء

أغرّك أنني قلت لك أنك

أجمل من تلك الحسناء

إن الجمال الحقيقي ليس في حسن الوجه

بل هو في حسن سلوك السيرة

والعرفان بالجميل لأهل السخاء

وشدة الحرص على الوفاء

أريد أن أحرر نفسي من

أدغال حبك المتشابك

فقد تُهت بين تلك

الأدغال الموحشة

وأنا أبحث عنك بين تلك الأشجار

الوارفة الظلال الممتدّة الأغصان

لم أجدك بين تلك الأدغال

منعتني من التوغل تلك الوحوش الضارية

كي لا أصاب بمكروه بين تلك الجبال

فأوقفوني كي لا أصل

إلى مكانك بين سبل التلال

عسى أن أجدك كي أمتع عينيّ

بسحر جمالك الممزوج

بوحشة الليل وأنس النهار

آه عصفت رياح الغابة

فعجبت عني مكانك

فعدتُ حزين القلب

لأنني لم أظفر بك

بين تلك الغابة الكبيرة

آه أيها الحب لقد حرمتني من أعزّ إنسانة

قد عذب شوقك قلبي وأدمى دمعك مقلتي

وأسكنني في غربة الأحزان القاتمة حزنـُك

ما زلت أتـتبع آثار أقدامك البائسة

ما زلت أرجو أن ألقى حبيبتي العائده

بين تلك الدروب الضيقة والمساكن البائده

أنتظر ساعة أو ساعتين

حتى تبدو من نافذتها

كمثل البدر بين السحب البيضاء

إن سيل عطاياك اللامحدودة

تُشعرني بالخجل إذ لا ملك

ما أهديه لك جزاء صنيعك

إلا تشكراتي وحسراتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmodj-alhaidj.yoo7.com
 
خواطر الاديب مداحي العيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الموج الهائج- تسونامي :: باقة اذواق :: افاق الذات-
انتقل الى: